تغير الوقت

تغير الوقت

أمل أن تنال إعجابكم

 

صارت مراكب تجي من الغرب والشامي
 
وفي موانيء السفن ترسـي مراسيهـا
 
جلبت لنا خيرها في طـول الأعوامـي
 
تغيـر الحـال مـا تذكـر عواديـهـا
 
أنذال صاروا لهـم الطيـب واحشامـي
 
و بدونه قيمه كريـم روحـه معنّيهـا
 
التالي أصبح و صارفي الصف قدامـي
 
من علية القوم و أصبح مـن معاليهـا
 
و فارد الصدر يمشـي رافـع الهامـي
 
ومنزله عنـد بعـض النـاس ناديهـا
 
و سيـد القـوم لا قيمـه ولا دامــي
 
واهله في النّائبات ما احـد يواسيهـا
 
ويكسب القوت ترى من زنده الحامـي
 
مطلوب للنـاس هـو دائـم يراضيهـا
 
هانت على حياتي اليـوم يـا سامـي
 
علوم فـي صـدري أبديهـا وأخفيهـا
 
مثلـي يفكـر فـي الدنيـا ولا نامـي
 
أسـرار يحمـل بهـا دائـم يداريهـا
 
مثل الطريدة مـع القنـاص و الرامـي
 
وكـان صيـاد ماخايـف ضواريـهـا
 
وإلا فرس شد فـي خيّالهـا إلجامـي
 
جمحت و في معركه لأعـداء مواتيهـا
 
الجود على الحـر و الأحـرار إلزامـي
 
للضيـف للنـاس طاعمهـا وكاسيهـا
 
ما خاف من المـوت للـذات هدامـي
 
بخيـل قومـه ومـا عنـده مباديهـا
 
الرزق ياشيـخ هـو مكتـوب لأنامـي
 
وعنـد ربـك تـرى الأرزاق مجريهـا
 
يجري و حتى يكل و توهـن عظامـي
 
مكتـوب نصيبـه وعنـد الله باريهـا
 
دائم و كن واقعـي وبـدون أوهامـي
 
إنسى الغبن في أمور صعبـاً تلاقيهـا
 
اليأس عله فـي الرجـال و خطامـي
 
وما يصبر إلا صويـب الـراي باديهـا
 
اصدق مع النفس لا للنفـس ضّلامـي
 
دور الدنيء لا تكـون اليـوم ناصيهـا
 
لا تجلـد الـذات لا بالغبـن لـوّامـي
 
إن كـان نفسـك و مقهـورة لغاليهـا
 
ترى المشاكل وعنـد النـاس أكوامـي
 
ولا أحد ..في الخليقـه مـا يقاسيهـا
 
اليوم ما عاد يفيـد الربـع وأعمامـي
 
إن كان ضاقت وكيـف أنـت تعديهـا
 
كن مع الخالـق الله بديـع الأجرامـي
 
رب الخليقـه و رب الارض واليـهـا
 
هذا لمـن يتعـظ وصاحـب إفاهمـي
 
وليـس مـن همـه الدنيـا ومافيهـا
 
كثيرمن النـاس حازأمـوال وأرقامـي
 
وشيـد الأبنـيـه عـلّـى مبانيـهـا
 
و ما درى الآن من يشكي مـن آلامـي
 
تحت الثرى صار غايب عـن روابيهـا
 
و ما كأنّـه كتـب باصبـع وإبهامـي
 
ومـد حبلـه لامانـي كـان ينشيهـا
 
ولا مشـى فوقهـا و خطـا بأقدامـي
 
تـرك مشاريـع كثيـره كـان باديهـا
 
وما بقي غير ذكره وحسـن إختامـي
 
ترك قصـوراً وهـو بالأمـس يغنيهـا
 
يا كم لدنيا أصابـه جشع(ن)وإنهامـي
 
ومرخـص الأخـرة والدنيـا مغليهـا
 
مثل الكواسر تـرى وبـدون إلهامـي
 
غرقان في أنعامها ما بيـن غوانيهـا
 
وأرزاق تتقسم و في السماء أقسامـي
 
وما يفيـد الآسـى والـروح تشقيهـا
 
يامن على وجهه سافر و هـو هامـي
 
فتش في الأرض يبحث فـي مناحيهـا
 
ما تدرك النفس أملهـا يتـم إتمامـي
 
تبقـى بحسـره ودائـم هـو يمنيهـا
 
مقدام من صان نفسه شيـخ همامـي
 
يروض النفـس عـن الأثـام يثنيهـا
 
وبيـن ربعـه مهـو كـذاب نمامـي
 
نزيـه نفسـاً و يرفعـهـا ويغليـهـا
 
وفي المراجل محنك سيـف وحسامـي
 
عزيـز فـي أي ديـرة هـو بيلفيهـا
 
صابر ولا في المحن شفقـان لطّامـي
 
إيمانهُ هو في المحن نفسـه ينسيهـا
 
و يا معنى فلا همـك جبـان ولئامـي
 
فقـدان طيـب فقـط روحـك تعزيهـا
 
مرفوع راسك و دائم فوق الأخشامـي
 
كرامتـك لانـت بايعهـا وشاريـهـا
 
ما كان بيدك ضيـاع أمـال وأحلامـي
 
إصبر على ضيقها وإرجـي مراجيهـا
 
ماعاد بقي إلا بقايا إنسـان منظامـي
 
و راح عمـرة و مـا حقـق أمانيهـا
 
العمرعـدى و صارأنقـاض وركامـي
 
لحطام دنيـا ومـا يكسـب ويجنيهـا
 
ساهم وفي الخير لك يكـون إسهامـي
 
ولا تناظـر لقـوم ماشـيء بيعنيهـا
 
خـل عنـدك أمـل وعـزم عـزامـي
 
الحياة قصـه يـوم ياجـي و ترويهـا
 
يسقى زماناً وقبـل الصـور وأفلامـي
 
جتنا ثقافـات شينـه اليـوم نعانيهـا
 
طفل و يحضن جهـازه همـه الهامـي
 
عن اهله مفصول يتعلّم بهـا أعلامـي
 
لك التحيـه و يامـن طـرّز أنغامـي
 
و فوق أطـلال ماضـي فـي مثانيهـا
 
لنخلة الروض يوم مال غصنها النامي
 
مع نسيم الصبـاح مشـرق بواديهـا
 
يحفظك ربـي وربـي ميـم واللامـي
 
وسلامي لك ما طلع نجم فـي لياليهـا
 
Facebook Twitter Google+ Pinterest Reddit StumbleUpon Linkedin Tumblr Google Bookmarks Email

عدد المقيّمين 0 وإجمالي التقييمات 0

1 2 3 4 5

أضف تعليقك على الموضوع

code
||