قصة وقصيده (الشايب الله يرحمه ما ترك شي)

قصة وقصيده (الشايب الله يرحمه ما ترك شي)

 

( لافي الصيده الحلفي المطيري) لافي رجل شاعر وكبير بالسن وذات يوم أراد أن يتقدم إلى أحد الأسر القريبه منه طالباً منهم يد ابنتهم (مي) على سنه الله ورسوله وبعد ذلك طلب منه والد البنت أن يتريث فتره من الزمن كي يشاور ابنته ولكن المفاجئه عندما أخبره الوالد بأن ابنته رفضته لثلاثة أمور فقال لافي ماهي؟ فقال الأب تقول البنت (إنك شايب وإنك أسمر وان اسمك قديم) عندها هاضت قريحة الشاعر بهذه القصيده:

***

صحيح انا شايب بعد واسمر شوي
والحظ ( هافٍ هاف ) يذهب وياتي


واسمي من الأسماء القديمات يا ميّ
اكيد مـا يعجـب كثيـر البناتـي


حظي كذا لا هو بطيب ولا سـي
مثل ما قالوا (ما دعت لي حماتي)


والشايب الله يرحمه ما ترك شـي
الا عشر معـزا وسبـع إلقحاتـي


يا بنت راسي ما عرف بارد الفي
ما بين شمس وحمس هاذي حياتي


ايام اسايرهـا رغـم فعلهـا فـي
وايـام اجابههـا بذاتـي لـذاتـي


اصبر لجمرة ذيك كله لأجـل ذي
خوفٍ من التقصير فـي واجباتـي


عندك خبر .حبل الرشا ياسم الطي
وحتى الهوى نحّت جبال السراتـي


قال المثل ما فيه شيءٍ بـلا شـي
والمغفـرة مشروطـةٍ بالصلاتـي


الهون ذل وزي ما هـو لنـا زي
عن كل هون اختار رقعة عباتـي


حلفت أنا لأعزّ راسي وانـا حـي
ما دام راسـي يـرْوح الذارياتـي


وقصيرتي لو هي مثل شمعة الضي
تحرم عليه مثـل حرمـة خواتـي


وإن كان ودك تعرفين اكثر شـوي
هذي صّور وجهي وهذي صفاتـي


وان شفتها ياقلب عيت بعـد عـي
المسكنه ما هي سمه مـن سماتـي


اصبر لو إن الكي ما يبري الكـي
ورزقي على اللي كون الكائناتـي


اختار حرف الألف والسين والجي
وغيري كثير اللي يسوي سواتـي


قدامنا راحت على ابوك يا عـدي
بغداد والبصـره وشـط الفراتـي .

 

Facebook Twitter Google+ Pinterest Reddit StumbleUpon Linkedin Tumblr Google Bookmarks Email

عدد المقيّمين 0 وإجمالي التقييمات 0

1 2 3 4 5

أضف تعليقك على الموضوع

code
||